ضاد

اختلاف معنى الكلمة العربية.. بين المفرد والجمع

اختلاف معنى الكلمة بين المفرد والجمع- اكتب صح

من خصائص الكلمات العربية أنه كثيرًا ما يتحدد معنى الكلمة من خلال جمعها، فيكون للمفرد عدة معانٍ، ولكل من هذه المعاني جمع خاصّ به.
انظر مثلًا إلى كلمة “عامل”، إذا جمعتَها على عُمَّال كان لها معنًى، وإذا جمعتَها على “عوامل” كان لها معنًى.
كذلك انظر إلى كلمة “عين”، واختلاف المعنى بين: عيون وأعيُن وأعيان وعَيْنات، فعيون للماء، وأعيُن لعضو الإبصار، وأعيان للرجال الموقَّرين في أقوامهم، وعَيْنات لحرف العين.
وكلمة كاتب، واختلاف المعنى بين: كُتَّاب (المؤلّفون) وكاتبون (العاقل الذي يكتب) وكَتَبة (ممتهنو الكتابة) وكواتب (الآلات الكاتبة).
وكلمة ضلع، واختلاف المعنى بين: ضلوع (للعظام) وأضلاع (للأشكال الهندسية).
وكلمة حامل، واختلاف المعنى بين: حَمَلة (ممتهنو الحمل) وحاملون (للعاقل الذي يحمل) وحوامل (للنساء إذا حملن، وأدوات حمل الأشياء).
وكلمة ناظر، واختلاف المعنى بين: نُظَّار (العاملون في النظارة) وناظرون (للعاقلين الذين ينظرون) ونواظر (للأعيُن).

هذا الأمر ليس له قاعدة في اللغة العربية، ولكنك ستجد مثلًا أن ما هو على وزن “فاعل” إذا أردتَ جمعه لغير العاقل، ففي الغالب سيكون على وزن “فواعل” (كاتبة/كواتب – عامل/عوامل، ناظر/نواظر).
وإذا أردتَ جمعه بمعنى صاحب المهنة، ففي الغالب سيكون على وزن فَعَلَة (كاتب/كَتَبَة – قائد/قادة).
وإذا دلّ فقط على العاقل جُمع جمعًا سالمًا (كاتب/كاتبون – عامل/عاملون – ناظر/ناظرون).

لا قاعدة في هذا، ولكن يبدو أنه أمر توافق على مُعظَمه العرب، فأصبح يُتناقل في أجيالهم حتى وصل إلينا.

هذا المحتوى ينشر بالتعاون مع صفحة نحو وصرف على فيس بوك
أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق